الإستشارات

أقسام الإستشارات
عدد الإستشارات: 19 استشارة
عدد الإستشارات: 123 استشارة
عدد الإستشارات: 66 استشارة
عدد الإستشارات: 94 استشارة
عدد الإستشارات: 397 استشارة
عدد الإستشارات: 14 استشارة
أخر الإستشارات
التاريخ: الأحد, يوليو 12, 2015 - 04:42
عمري ١٧ سنه
فتاة .. تغلب علي نفسي كثيرا
احببت شابا ، وكلمت اكثر من شاب
وخرجت معهم
افعل العاده السريه ، اصدقائي ليسو صالحين
تعبت ولا احس بالرضى بنفسي ..
فأنا شخصيه طموحه ، جميله ، مثقفه جداً
اريد سبب للتغير ، كلما تغيرت للاحسن رجعت لعاداتي القديمه
لا اقاوم نفسي على الاستمراريه ، اريد شي يقويني
ضعيفه دينياً ..
اريد ان اتغير للاحسن ..
التاريخ: السبت, يوليو 11, 2015 - 07:19
قبل 7سنوات انجبت طفل ذكر وبعد شهرين من الولادة انقلبت حياتي راس على عقب خوف هلع بكاء احساس بالغربه في كل شيئ تبلد المشاعر وتغيرها كل شيى حولي غريب اهلي زوجي اطفالي كاني لا اعرفهم لا احس تجاههم باي مشاعر الشوارع المباني الناس كل شيئ غريب خوف من كل شيئ وساوس كان شيئ يغطي عقلي لا اعرف نفسي استغرب شكلي بالمراءه واشياء كثيره......
اتمنى افادتي ومساعدتي
التاريخ: السبت, يوليو 11, 2015 - 03:19
السلام عليكم
انا شاب أبلغ 17 من عمري و قد مررت بحالة حب وقصة لاتوصف قرابت سنة كاملة احببتها حبا لايعلمله إلى الله فقد كنت ادعوا الله ليلا ونهارا وفي كل صلاة ان تكون من نصيبي وهي بادلتني نفس الشعور بعد مرور 4شهر من علاقتنا بدأنا نخطط للزواج في المستقبل وكيف أصل لها واكون جاهز لتحقيق حلمي (الزواج منها) ، وذلك لتقارب السن بيننا فأخبرت أهلي بالأمر لكن هي لم تفعل نتيجة تجربة سابقة لأختها مع أهلها ، لم نتوقف وبدأت بالعمل والاجتهاد في دراستي ودراستها وادخلت نفسي مجال العمل وبدأت بالعمل حيث أنني في فترة الأختبارات كنت اضغط على نفسي كي اهتم لدراستي وكانت هي دافعي لذلك ، كل أمورنا كانت على أفضل م يكون
التاريخ: الجمعة, يوليو 10, 2015 - 13:59
خفقان القلب بقوه وبسرعة والمدة قد تصل الى 5 دقائق في بعض الأيام
صعوبة في التنفس
ثقل في الصدر
الشعور كما لو أني غير قادر على البلع في بعض الأوقات
الشعور كما لو أني سوف اصاب بالإغماء،
والقدمين ترتعش.
التاريخ: الخميس, يوليو 9, 2015 - 23:28
السلام عليكم و رحمة اللع و بركاته. أنا شاب في منتصف الثلاثينيات أعاني من مشكلة في التحدث أمام عدد من الناس فالبرغم من حصولي على ماجستير و حفظي للقرآن الكريم و أعرف أن ما سأقوله قد يفيد جدا إلا أنني أتراجع عن الحديث في اللحظات الأخيرة غالبا. و إذا ما أخذت المبادرة و قررت التحدث فإنني أبدو متوتراَ جدا و بشكل ملحوظ يظهر ذلك على هيئة رعشة في الصوت و تقطع في النفس.
هل هذا رهاب اجتماعي أم خجل و ما العلاج؟
أيضاً عندي مشكلة مواجهة الناس و قول "لا" إذا أردت ذلك حيث أنه في الغالب لا أستطيع رفض طلب لأحد و لو كان على حساب مصلحتي الشخصية

الصفحات